بعضـ.ـها قادر على إيقـ.ـاف الشيخوخـ.ـة! .. الكائنات الـ10 الأطـ.ـول عمراً على وجـ.ـه الأرض

قد تفتخر المملكة الحيوانية بأعمار طويلة بشكل لا يصدق، وتتجاوز معظمها متوسط عمر الإنسان، ففي حين أن البشر قد يكون لديهم “حد مطلق” يبلغ 150 عاما، إلا أن هذا مجرد طرفة عين مقارنة بالقرون وآلاف السنين التي تعيشها بعض الحيوانات؛ وحتى يمكن لبعض الحيوانات إيقاف أو عكس عملية الشيخوخة تماما.

وعلى الرغم من وجود حيوانات برية طويلة العمر – فعلى سبيل المثال، يبلغ عمر أقدم سلحفاة، ما يقرب من 190 عاما- فلم يدخل أي منها ضمن هذه القائمة، فكل أبطال طول العمر الحقيقيون يعيشون في الماء.

إليك 10 من أطول الحيوانات عمرا في العالم اليوم، حسب تصنيف موقع “لايف ساينس” (Live Science).

الحوت المقوس الرأس هو أطول الثدييات عمرا (غيتي)

1. الحوت المقوس الرأس: أكثر من 200 سنة

الحوت المقوس الرأس (Balaena mysticetus) هو أطول الثدييات عمرا، وقد يصل عمر هذا الحوت الذي يعيش في المحيط المتجمد الشمالي لأكثر من 200 عام، وفقا للإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي.

تمتلك الحيتان طفرات في جين يسمى (ERCC1)، الذي يشارك في إصلاح الحمض النووي التالف، وقد يساعد في حماية الحيتان من السرطان، علاوة على ذلك، يوجد جين آخر متكرر يسمى (PCNA)، يساعد على نمو الخلايا وإصلاحها، وقد يؤدي تكراره إلى إبطاء الشيخوخة.

الحد الأقصى لعمر السمكة الصخرية القرمزية يبلغ 205 سنوات (غيتي)

2. السمكة الصخرية القرمزية: أكثر من 200 سنة

يبلغ الحد الأقصى لعمر السمكة الصخرية القرمزية (Sebastes aleutianus) 205 سنوات على الأقل، وفقا لإدارة الأسماك والحياة البرية بواشنطن.تعيش هذه الأسماك في المحيط الهادي من كاليفورنيا إلى اليابان. ويصل طولها إلى 97 سنتمترا، وتأكل حيوانات أخرى مثل الروبيان والأسماك الصغيرة.

3. بلح البحر: أكثر من 250 سنة

بلح البحر أو لؤلؤ المياه العذبة (Margaritifera margaritifera) -من ذوات الصدفتين التي ترشح جزيئات الطعام من الماء- يعيش بشكل أساسي في الأنهار والجداول ويمكن العثور عليه في أوروبا وأميركا الشمالية.

وتتمتع هذه اللافقاريات بعمر طويل بفضل التمثيل الغذائي المنخفض. وأقدم بلح بحر من المياه العذبة يبلغ من العمر 280 عاما، وفقا للصندوق العالمي للحياة البرية، لكنه حاليا من الأنواع المهددة بالانقراض وفقا للاتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة.

4. قرش غرينلاند: أكثر من 272 سنة

تعيش أسماك قرش غرينلاند (Somniosus microcephalus) في أعماق المحيط المتجمد الشمالي والمحيط الأطلسي الشمالي.

ويمكن أن يصل طولها إلى 7.3 مترات ولديها نظام غذائي يشمل مجموعة متنوعة من الحيوانات الأخرى، وتعتبر الفقاريات الأطول عمرا على وجه الأرض، حيث قدرت دراسة أجريت عام 2016 أن أسماك القرش هذه يمكن أن يكون لها عمر أقصى لا يقل عن 272 عاما.

5. الديدان الأنبوبية: أكثر من 300 سنة

وجدت دراسة نشرت عام 2017 أن نوعا من الديدان الأنبوبية (Escarpia laminata) يعيش في قاع المحيط لمدة تصل إلى 200 عام، وبعض العينات تعيش لأكثر من 300 عام.

وتعيش الديدان الأنبوبية -وهي لافقاريات- في البيئة الباردة في أعماق البحار مع وجود القليل من التهديدات الطبيعية، مما ساعدها على الحصول على مثل هذه الأعمار الطويلة.

6. البطلينوس المحيطي: أكثر من 500 سنة

البطلينوس المحيطي (Arctica islandica) هو الاسم الشائع لبعض الرخويات، يعيش في شمال المحيط الأطلسي، وتم العثور على واحد منه قبالة سواحل آيسلندا في عام 2006 وكان عمره 507 سنوات، وفقا لمتحف ويلز الوطني في المملكة المتحدة.

7. المرجان الأسود: أكثر من 4000 سنة

تتكون الشعاب المرجانية من هياكل خارجية من لافقاريات تسمى البوليبات، وتتكاثر باستمرار عن طريق إنشاء نسخ متطابقة وراثيا، مما يؤدي بمرور الوقت إلى نمو الهيكل الخارجي للشعاب المرجانية بشكل أكبر. لذلك، تتكون الشعاب المرجانية من كائنات متعددة متطابقة بدلا من أن تكون كائنا واحدا.

يمكن أن تعيش الشعاب المرجانية لمئات السنين أو أكثر، وتم العثور على عينات من الشعاب المرجانية السوداء (.Leiopathes sp) في المياه العميقة قبالة سواحل هاواي، وكان عمرها 4265 عاما.

يمكن أن تعيش الشعاب المرجانية لمئات السنين أو أكثر (غيتي)

8. الإسفنج الزجاجي: أكثر من 10000 سنة

يتكون الإسفنج من مستعمرات من الحيوانات تشبه الشعاب المرجانية، ويمكن أن تعيش أيضا لآلاف السنين. الإسفنج الزجاجي لديه هياكل عظمية تشبه الزجاج، وهو من بين أطول أنواع الإسفنج عمرا على وجه الأرض.

قدرت دراسة -نشرت عام 2012- أن الإسفنج الزجاجي الذي ينتمي إلى النوع (Monorhaphis chuni) كان عمره حوالي 11000 عام. وقد تكون أنواع الإسفنج الأخرى قادرة على العيش لفترة أطول.

9. قنديل البحر الخالد

يُطلق على (Turritopsis dohrnii) اسم قنديل البحر الخالد لأنه من المحتمل أن يعيش إلى الأبد. يبدأ قنديل البحر حياته على شكل يرقات، ويمكن لقنديل البحر، الذي يعود أصله إلى البحر الأبيض المتوسط، عكس دورة حياته عدة مرات، وبالتالي قد لا يموت أبدا بسبب الشيخوخة، وفقا لمتحف التاريخ الطبيعي في لندن.

وحجم قنديل البحر الخالد أقل من 4.5 ملم وتأكله حيوانات أخرى مثل الأسماك وقد يموت بوسائل أخرى، وبالتالي لا يستطيع تحقيق الخلود فعليا.

10. الهيدرا

الهيدرا (Hydra) هي مجموعة من اللافقاريات الصغيرة ذات الأجسام الناعمة التي تشبه إلى حد ما قنديل البحر، ويحتمل أيضا أن تستطيع العيش إلى الأبد.

تتكون بشكل كبير من الخلايا الجذعية، التي تتجدد باستمرار من خلال الاستنساخ. ولا تعيش الهيدرا إلى الأبد في ظل الظروف الطبيعية بسبب تهديدات الحيوانات المفترسة والأمراض، ولكن بدون هذه التهديدات الخارجية، يمكن أن تكون خالدة.

عن admin

شاهد أيضاً

لماذا يطيل الرجال الـ.ـعرب ظـ.ـفر إصبع الخنصر؟

موضـ.ـة أم تقليد؟ أم تحمل رسالة مـ.ـعينة؟ لا أحد يعرف على وجـ.ـه التحديد. ولكـ.ـن ما …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *