هل يمـ.ـكن لحلاقة الشعر أن تجـ.ـعله أخـ.ـشن؟ .. العلم يُجيب

الكثيـ.ـر من الأشخاص يعتقدـ.ـون أن حلاقة الشعر ستجعله أخشـ.ـن عندما ينموه مرة أخرى، أي في حال قمـ.ـت بإزالة الشعر من تحت الإبط أو أي مكان ينمو فيه الشـ.ـعر على الجـ.ـسم، فمن المحتمل أن يعود الشعر في ذلك المكان للـ.ـنمو مجدداً بحيث سيبدو أخشن وأسمك. ولكن ليـ.ـس هذا ما يحدث.

يتناقص الشـ.ـعر المزال تدريجياً حتى لا يعاود الظهور مـ.ـجدداً، لذلك فإن م تراه هو أجزاء صغيرة من الشعر. على أيـ.ـة حال، عندما تقوم بحـ.ـلاقة الشعر فإنك تـ.ـقوم بتخطي منطقة الشعر المتقصف ومن ثم إظهار أثخن جزء من الشعـ.ـرة. فتبدو وكأنـ.ـها مقسـ.ـومة إلى قسمين منفـ.ـصلين مما يجعلها تشغل حيزاً أكبر.

وفوق ذلك، فإن الـ.ـشعر المتبقي سيبدو أصلب وأخشن لأنه أقصـ.ـر وتم إزالته بسرعة وبشكل مباشر (فشـ.ـعر الجسم يبدو أكثر نعومة في حال كان أطول). حـ.ـتى أن لون الشعر المقصوص يبدو أغمق بوضـ.ـوح. فإن هذا المظهر الحالك يعود سـ.ـببه إلى أنك ترى نقاط الشعر مباشـ.ـرة على البشرة مما يعكس التعارض بين لون البشـ.ـرة الفاتح ولون الشعر فيظـ.ـهر أغمق.

توصلت أبحاث العـ.ـلماء إلى ضرورة اختبار فيما إذا أثرت حلاقة الشـ.ـعر على معدل نموه. ففي عام 1928 وفي المقال الذي تم نشره في سـ.ـجل جريدة avatomical، وجد الطبيب الشرعي ميلدريد تروتير أن عملية الحلاقة لا تؤثر على لون الشـ.ـعر أو على معدل نـ.ـموه أو ملمسه.

ومؤخـ.ـراً، تم إعادة النـ.ـظر في هذه القضية في بـ.ـحث تم نشره في مـ.ـجلة تعنى بالتحـ.ـريات التي تخص الأمـ.ـراض الجلدية. وظـ.ـهرت النتيجة أنه لا يـ.ـوجد فروقات هـ.ـامة في الحجم الكلي للشعر الذي عاود الظـ.ـهور في المناطق التي تم اختبارها في الجسـ.ـم، وكذلك الأمر بالنسبة لسمـ.ـاكة ومعدل النمو لكل شعره بشكل منـ.ـفصل، وفق ما توصل إليه العلـ.ـماء في دراسة تمـ.ـت عام 1970.

عن admin

شاهد أيضاً

لماذا يطيل الرجال الـ.ـعرب ظـ.ـفر إصبع الخنصر؟

موضـ.ـة أم تقليد؟ أم تحمل رسالة مـ.ـعينة؟ لا أحد يعرف على وجـ.ـه التحديد. ولكـ.ـن ما …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *