أمي أبي.. من أين يأتي الأطفال: كيف تجيبون بشكل سليم على هذه السؤال ؟

يواجه الأهل جميعاً ذات يوم السؤال التالي: “كيف يأتي الطفل؟”. حين يكون الأطفال صغاراً، يكتفون بتفسيرات صغيرة مختصرة. ومع ذلك، يكون بعض الأطفال أكثر فضولاً أو يطرحون المزيد من الأسئلة كلما تقدموا في السن أكثر. إذا كنتِ حاملاً، أو كانت إحدى النساء اللواتي يحطن بكِ حاملاً، قد يطرح الطفل أيضاً هذا السؤال التالي:

“كيف يخرج الطفل من بطن أمه؟”:

قد يؤدي هذا السؤال إلى جعلكَ تتوترين وتراوغين. أتفهم أنكِ تفضلين عدم الإجابة على هذا السؤال، لكن أخبري نفسكِ أن الولادة هي مرحلة من دورة الحياة، وأن طفلكِ يريد أن يعرف من أين أتى عبر طرح أسئلة مماثلة.

ومع ذلك، قبل أن تدخلي في تفسير مطوّل قد لا يشعرك بالراحة، إطرحي السؤال نفسه على طفلك: “كيف برأيكَ يولد الأطفال؟”. بالتالي ستحصلين على فكرة عن طريقة فهمه للموضوع وستتمكنين من إكمال الشرح بدءً من معلومة يفهمها طفلك، دون الإضطرار إلى الذهاب بعيداً في الشرح. الأمر المهم هو أن تقدمي له تفسيرات حقيقية تتكيف مع مرحلة تطوره.

غالباً ما تكون إجابة مختصرة وبسيطة كافية. بإمكانكِ البدء بقول ما يلي له “حين يكون الطفل مستعداً للخروج، فإن بطن الأم يضيق ويتقلص لدفعه إلى الخارج” أو “حين يصبح المكان (الكيس) الذي ينمو فيه الطفل ضيقاً، يجب أن تدفع الأم بقوة كي تساعده على الخروج”.

في أحد الكتب التي قرأتها مؤخراً، تفسّر الأم لطفلها الصغير أن حوض الأم أشبه ب”نفق طويل كبير ينمو ويكبر” كي يتمكن من السماح للطفل بالخروج.
يمكنك الإجابة وفق سنه ووعيه دون إعطائه المزيد من التفاصيل.

من ناحية أخرى، إذا كان طفلكِ يظن أن الطفل يولد من خلال السرة أو المؤخرة، تجنبي اعتماد هذا الاعتقاد الخاطئ. في مثل هذه الحالة، أو في حال كان طفلك يريد التعرف على المزيد من المعلومات، يمكنكِ أن تقولي له إن الطفل يمر عبر شق بين ساقي الأم.

فقط في وقت لاحق، حين يبلغ من العمر ما يكفي كي يكون قادراً على فهم أساسيات التناسل البشري (4-5 سنوات)، يمكنك أن تشرحي له أن الطفل يخرج عن طريق رحم الأم.

إذا وجدتِ نفسكِ عاجزةً عن الكلام أو مرتبكةً بشأن الطريقة التي يمكنكِ عبرها شرح مفهوم الولادة لطفلك، اعلمي أن هناك العديد من الكتب حول هذا الموضوع.

عن admin

شاهد أيضاً

3 وصـ.ـفات للحصول على شعر كثيـ.ـف وناعم

هل تتمـ.ـنون الحصول على شـ.ـعر كثيف ومفعـ.ـم بالحيوية؟ من المـ.ـهم إذًا الإعـ.ـتناء بشـ.ـعركم وتغذيته، والحـ.ـصول …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *